د. طارق الحبيب والكبوة الثانية والخطيرة !

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بالأمس ..

كان منه تصريحا انتقده عليه الكثيرون ،

والسبب سوء اختيار الألفاظ وعدم مراعاة مشاعر بعض فئات المجتمع:

0   د. طارق الحبيب والكبوة  الثانية والخطيرة !

واليوم …

والله انه ليصعب التصديق لولا ما شاهدته ،

ولن اكون متسرعا ولن اقول الا اللهم ثبتنا بالقول الثابت ،

فالرجل بدأ يخونه التعبير كثيرا

فالرسول صلوات ربي وسلامه عليه قال فيه جل وعلا ( وإنك لعلى خلق عظيم )

فمن أين يعتريه نقص الشخصية ؟!

اين ؟ وكيف ؟! وهو منذ صغره كملت أمانته وسمي بالأمين ؟!!

لا يا طارق ! كفاك بالأمس ما احدثته من صدمة للناس بمقولتك عن شمال وجنوب المملكة !

واليوم بلغت مبلغا لا يمكن السكوت عنه ايا كان قصدك !!

اليكم المقطع :

0   د. طارق الحبيب والكبوة  الثانية والخطيرة !