آآآآه .. وأيّ الآهات تجدي

بما أننا مقبلون على عام هجري جديد وعام ميلادي جديد
وقمة عربية جديدة

أعتقد أنه حري بنا التوقف لحظة.. بل لحظات أمام هذه اللوحات
المعبرة حقيقة عن واقع مأساوي.. ومشاهد مؤلمة

أنامل المبدع المتألق دوماً خليل كانت صاحبة هذا الإبداع
في إظهار الألم والمعاناة التي يعيشها أبناء القطاع

اضغط على التصاميم لمشاهدتها بحجمها الطبيعي


صحيح أن المجزرة نفذتها أيدي صهيونية قذرة
لكن هناك جيوش في الظلام تآمرت
وألسنة في العلن للقتل سوغت
وبالذرائع والحجج بررت
وبالبراهين أقنعت
أن الضحية لابد أن تلام
فهذه هي شريعة أصحاب القرار
إنها تلام.. لإنها قالتها مدوية:
آآآه
من شدة الألم

آآآه.. بفجيعة نحو 300 شهيد
آآآآه.. بألم أكثر من 1000 جريح
آآآآآه.. بدموع آلاف البيوت المكلومة
آآآآآآه.. بعدد قطرات الدم المسفوحة
آآآآآآآه.. بآلام النساء وأنات الصغار المستباحة
آآآآآآآآه.. بتآمر ملايين العربان على غزة المذبوحة
آآآآه.. وأيّ الآهات تجدي.. وأحزاني عندهمُ رقص وطرب

آه يا غزة.. ما أعمق الجرح فيك
ولا عذر اليوم لأحد

اللوحات المختارة وغيرها منشورة على موقع خليل ستايل على الرابط التالي
http://www.khaleelstyle.com/new/new.htm

وهذا تصميم لأختي


الموضوع مرسل من صديقتي من أرض العزة ” حياة “